مباراة ريال مدريد ضد فياريال.. غاريث بيل يسعى لتثبيت مكانه في تشكيل الملكي

متابعات
2019-08-29 | منذ 11 شهر    قراءة: 665

يسعى الويلزي غاريث بيل لتعزيز مكانه في التشكيل الأساسي لفريق ريال مدريد الإسباني من خلال تقديم أداء جيد عندما يحل فريقه ضيفًا على فياريال يوم الأحد المقبل في الجولة الثالثة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وكان من المتوقع أن يرحل بيل عن الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الجارية، بعد ست سنوات قضاها مع الفريق عقب انتقاله من توتنهام الإنجليزي، ولكن يبدو أنه يستعد للبقاء بعدما فشلت صفقة انتقاله للدوري الصيني.

وقال زين الدين زيدان، مدرب الريال، إنه كلما غادر بيل الفريق بشكل أسرع كان ذلك أفضل، ولكنه اعتمد عليه في التشكيل الأساسي للفريق في أول مباراتين بالدوري.ولعب بيل بشكل جيد، وبما أن الريال يعاني من إصابات متعددة، فسيتم الاعتماد عليه مرة أخرى أمام فياريال.

ولم يغب بيل، الذي عانى من العديد من الإصابات خلال وجوده في الريال، عن أي مباراة في فياريال منذ انضمامه للفريق، حيث لعب في المباريات الست التي خاضها الريال على ملعب فياريال.

وشارك بيل للمرة الأولى أمام فياريال في 15 أيلول/سبتمبر 2013 وسجل الهدف الافتتاحي للريال.

وبعد فوزه بأربعة ألقاب لدوري أبطال أوروبا ولقب للدوري بدا أن وقت بيل قد حان ولكن سلسلة من المشاكل أبقته مع الريال.

وجاءت إصابتا ماركو أسينسيو الخطيرة في الركبة وإدين هازارد في أوتار الركبة عشية انطلاق الموسم، لتمنحا الأمل لبيل، حيث مهدت الإصابتان الطريق لبيل ليبدأ مباراة سلتا فيجو التي فاز بها الريال 3 / 1.

وانضم خاميس رودريغيز وإيسكو لقائمة المصابين، ويبدو أن بيل بات مهمًا مرة أخرى لزيدان.

وقال زيدان: ”ما تغير هو أن اللاعب يرغب في البقاء، لا يوجد أكثر من ذلك. المهم بالنسبة لنا في المقام الأول هو أن اللاعب يريد البقاء في النادي، وهذا هو الشيء الأهم“.

وأضاف: ”الآن، يوجد العديد من الأشياء التي قيلت بشأن هذا الموقف، وتحدثت عنه أنا أيضًا، ولكن الشيء المهم هو رغبة اللاعب في البقاء. ونحن نعتمد على ذلك“.

ويتطلع بيل والريال لاستعادة التوازن بعد التعادل 1/1 أمام ضيفه بلد الوليد في الجولة الماضية.

ومن المقرر أن يستمر غياب ليونيل ميسي، قائد فريق برشلونة حامل اللقب، في مباراة الفريق أمام أوساسونا بعد غد السبت.

وبدا أن المهاجم الأرجنتيني كان قريبًا من العودة للفريق بعد إصابته في ربلة الساق (السمانة) خلال مباراة الفريق أمام ريال بيتيس والتي فاز بهال 5 / 2، ولكنه لم يدخل قائمة الفريق كإجراء احترازي، خاصة أن مشاكله تشفى بشكل أبطأ من المتوقع.

وسجل أنطوان جريزمان أول أهدافه للنادي، وسيقود هجوم الفريق مع استمرار غياب لويس سواريز.

ويبقى فريقا أتلتيكو مدريد وإشبيلية هما الفريقين الوحيدين اللذين فازا بمباراتيهما في أول جولتين.

ويستضيف أتلتيكو مدريد، الذي يدربه دييغو سيميوني، فريق إيبار يوم الأحد المقبل، فيما يستضيف إشبيلية فريق سلتا فيجو غدًا الجمعة.

ويستضيف أتلتيك بلباو فريق ريال سوسيداد في ديربي إقليم الباسك غدًا الجمعة.

وقال إيناكي ويليامز مهاجم أتلتيك بلباو: ”إنها ليست مجرد مباراة عادية، هذا ما نشعر به جميعًا، وهو نفس الشيء الذي يشعر به الأشخاص في بلباو“.

وأضاف: ”نريد أن نتغلب عليهم مرة أخرى، وأن نستمتع بهذا مرة أخرى، وأن نحصل على النقاط الثلاث لمواصلة الديناميكية التي نمر بها الآن“.

وفي بقية مباريات هذه الجولة، يلتقي ليفانتي مع بلد الوليد، وخيتافي مع ألافيس، وريال بيتيس مع ليجانيس، وبلنسية مع ريال مايوركا، وإسبانيول مع غرناطة.