عاجل: وزارة الدفاع تفجر مفاجأة وتعلن محاصر عبدالملك الحوثي "اقترب اليوم الموعود"

صدى اليمن_متابعات
2018-11-03 | منذ 1 شهر    قراءة: 165

  

أعلنت وزارة الدفاع أن الجيش الوطني يفرض حصارا مطبقا على زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي في منطقته بمران محافظة صعدة ولم يغادرها حتى الان.

وقالت الدفاع عبر موقعها «سبتمبر نت» إن عملية عسكرية واسعة، تشارك فيها عشرة ألوية من مكافحة الإرهاب والقوات الخاصة والعاصفة والعروبة انطلقت في ست مديريات بمحافظة صعدة.

وأوضح "أن العملية تشمل عدة مناطق ومديريات، هي حيدان والظاهر وشذي وضحيان، وأن تقدم القوات مستمرة عبر 11 محور عسكري منها ثلاثة محاور في الملاحيط والظاهر، و3 في حيدان ومران، وثلاثة محاور في باتجاه مديرية شذي، ومحورين باتجاه ضحيان".

وأكد سقوط عشرات القتلى والجرحى من المليشيات الحوثية وفرار العشرات من مواقعهم، تحت نيران القصف المدفعي الكثيف لقوات الجيش، وتدمير عربات وآليات عسكرية مدرعة وأسلحة متنوعة.

وقال العميد/ عبدالكريم السدعي، إن الجيش فرض سيطرته على سته خطوط استراتيجية كانت تتخذها المليشيات الحوثية طُرقًا رئيسية مهمة لتعزيز عناصرها في الجبهة.

وأوضح قائد اللواء الثالث عروبة، أنه لم يتبقى للمليشيا سوى خط إمداد واحد وأصبح معه الانقلابيون الحوثيون محاصرين بعد توغل قوات الوطني الجيش في جميع المناطق والوديان من عدة اتجاهات.

ونقل موقع الدفاع عن العميد السدعي "أن زعيم الحوثيين ما زال محاصراً في منطقته بمران ولم يغادرها، نافيًا بهذا الشأن ما تردد من أخبار تفيد بأن يكون زعيم المليشيا الحوثية تمكن من الفرار من منطقته في مران".