تجربة لقاح جديد قد يمنع الإصابة بسرطان الجلد الخبيث

صدى اليمن_متابعات
2018-10-20 | منذ 4 أسبوع    قراءة: 21

 أظهر لقاح جديد ضد السرطان، يحتوي على دواءين مناعي وكيميائي، نجاحاً بنسبة 100% في علاج #سرطان_الجلد الخبيث عند الفئران.

وقال دايل بوجز، أحد الباحثين من معهد سكريبس للأبحاث في كاليفورنيا: "هذا العلاج المشترك أنتج استجابة علاجية كاملة في علاج سرطان الجلد".

وأوضح بأن هذا اللقاح يقوم على تدريب الجسم على محاربة العوامل الخارجية المسببة للمرض، كما يقوم بتدريب الجهاز المناعي على متابعة الورم.
ولكي يتوصل الباحثون في سكريبس ومركز ساوث ويسترن الطبي في جامعة تكساس لهذا اللقاح، قاموا بفحص ما يقرب من 100 ألف مركب بحثاً عن واحد يمكن أن يساعدهم على تعزيز فاعلية الدواء المناعي للوقاية من السرطان.

وعثروا على مادة كيميائية تُسمى ديبروفوكيم Diprovocim المرتبطة بالمناعة في كل من البشر والفئران.

وكانت الخطوة التالية البدء باختبار كيف يمكن لهذا المركب أن يساعد في علاج الأورام في الفئران.

واستخدم الباحثون مجموعة من الفئران ذات حساسية عالية في الإصابة بسرطان الجلد. وتم تقسيم الفئران لمجموعات جربت عليها أدوية مختلفة واستمرت التجربة 54 يوماً، وكان معدل استجابة مجموعة اللقاح الجديد 100%.

وأوضح الباحثون بأن هذا اللقاح يعمل عن طريق تحفيز الجهاز المناعي لصنع خلايا خاصة لمكافحة الكريات البيضاء التي تتسرب في الورم.

وقال بوجز: "هذه ليست سوى خطوة أولى في طريق مثير للعلاج المناعي للسرطان، وبما أن النتائج لم تظهر حتى الآن إلا في الفئران ذات الورم المعدل وراثياً، فيلزمنا بعض الوقت لنرى كيف سيعمل هذا النوع من لقاح السرطان مع البشر".



إقراء أيضاً