استبعاد رونالدو من تشكيلة منتخب البرتغال

صدى اليمن - متابعات
2018-10-05 | منذ 2 شهر    قراءة: 79

 خرج كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الإيطالي من قائمة المنتخب البرتغالي قبل مواجهة بولندا واسكتلندا الأسبوع المقبل، وجاء استبعاد رونالدو قائد المنتخب البرتغالي وهدافه التاريخي وسط الأزمة التي يعيشها اللاعب بعد ادعاءات حول تورطه في قضية اغتصاب في أميركا.

وتلتقي البرتغال مع بولندا في 11 أكتوبر الجاري في دوري الأمم الأوروبي، وبعدها بثلاثة أيام تواجه اسكتلندا وديا، ولم يشارك رونالدو مع بلاده في دوري الأمم الأوروبي الشهر الماضي حيث سعى للتركيز مع فريقه الجديد يوفنتوس الذي انتقل إليه مؤخرا قادما من ريال مدريد الإسباني.

وأشارت صحيفة "او جوجو" البرتغالية إلى أن رونالدو طالب إعفاءه بعد استدعائه لقائمة بلاده خلال المباريات الدولية التي يخوضها الشهر الحالي والشهر المقبل، مما يعني غيابه عن الساحة الدولية حتى 2019.

من ناحية أخرى نفى رونالدو ارتكابه أي مخالفة على خلفية اتهام امرأة له باغتصابها في مدينة لاس فيغاس الأميركية عام 2009، وكتب رونالدو على حسابه الإلكتروني الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" يوم الأربعاء: أنكر بشدة تلك الاتهامات الموجهة ضدي. الاغتصاب جريمة بغيضة تتعارض مع كل ما أؤمن به.

وأوضح رونالدو : حرصا على عدم تلويث اسمي، أرفض الدخول في تلك القصة التي اختلقها أفراد يسعون للشهرة على حسابي، ضميري الصافي سوف يسمح لي بانتظار نتائج أي تحقيق وكذلك جميع التحقيقات بكثير من الهدوء والطمأنينة.

وأشارت تقارير إعلامية انتشرت على نطاق واسع إلى أن الشرطة في لاس فيغاس أعادت فتح تحقيق في ادعاء بالاغتصاب تقدمت به إحدى الفتيات ضد رونالدو عام 2009.

ويعتبر رونالدو (33 عاما) أحد الشخصيات الرياضية الأكثر شهرة في العالم حاليا، وفاز بجائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم خمس مرات، كما توج بخمسة ألقاب في بطولة دوري أبطال أوروبا "لقب وحيد مع مانشستر يونايتد الانجليزي، وخمسة ألقاب مع ريال مدريد الإسباني"، كما فاز مع منتخب البرتغال ببطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2016" التي أقيمت بفرنسا.

وانتقل رونالدو إلى صفوف يوفنتوس في شهر يوليو الماضي مقابل 100 مليون يورو (115 مليون دولار).