قرارات «مفاجئة» بشأن «أحمد على عبدالله صالح» ونجل عارف «الزوكا»

سما برس-متابعات
2018-10-05 | منذ 2 أسبوع    قراءة: 475

 أصدر يوم الخميس مايسمى رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام" صادق أمين أبو راس الخاضع حاليا للاقامة الجبرية من قبل المليشيات بصنعاء قرار بشأن النجل الاكبر لـ«الرئيس» السابق علي عبد الله صالح

ونقل موقع الحزب «المؤتمر نت» الخاضع لسيطرة المليشيات على ان ابو راس اصدر قرارا تنظيميا بتصعيد أحمد علي عبدالله صالح لعضوية اللجنة الدائمة.

وأضاف أن "قرارا آخر أصدره ابو راس قضى بترفيع عوض عارف الزوكا نجل الأمين العام لحزب المؤتمر الذي قتلته المليشيات مع صالح، إلى عضوية اللجنة الدائمة

وذكرت قيادات في حزب المؤتمر الشعبي العام لـ«مأرب برس» على ان مليشيات الانقلاب تسعى بقرارتها الاخيرة الى طي ملف جريمة اغتيال «صالح والزوكا » من اي مشاورات قادمة

هذا وكان قد اكد الرئيس «هادي» على وفد الحكومة المفاوض في مشاورات جنيف التي افشلتها المليشيات الانقلابية بان يكون ملف جريمة اغتيال صالح وكافة المعتقلين من اقاربة من ضمن الاولويات في جولة المشاورات مع «المليشيا»

وافرجت المليشيات الانقلابية يوم امس الاربعاء عن نجلي صالح «صلاح ومدين المحتجزين منذ أكثر من 9 أشهر وذلك بعد تدخل وساطة عمانية وتسهيل مباشر من قبل التحالف العربي حسب ما ذكرته، وكالة واس السعودية


ولم تذكر وسائل اعلام المليشيات أيّ تفاصيل حول مصير عفاش نجل طارق محمد عبدالله صالح، شقيق «صالح» ولا مصير محمد شقيق طارق، اللذين احتجزا مع نجلي صالح في مطلع كانون الأول/ ديسمبر 2017.

.



إقراء أيضاً