الجيش الوطني يفاجئ الجميع ويسلم عددًا من المناطق المحررة في صعدة لهذه القوات.

صدى اليمن_متابعات
2018-09-16 | منذ 2 شهر    قراءة: 519

 قال مدير أمن محافظة صعدة العميد خالد الخلاسي، إن قوات الأمن تشارك قوات الجيش الوطني في تحرير المحافظة وقد استلمنا المناطق المحررة في مديرية باقم من قيادة محور علب، ونتسلم من الجيش باقي المناطق المحررة لتأمينها، مؤكدًا أن مواطنين عادوا إلى قراهم في أجزاء من مديرية البقع.

وتقدم “الخلاسي” بالشكر إلى فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي ونائبه على محسن الأحمر، وإلى قيادة التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية على الدعم اللامحدود الذي يقدمونه في سبيل تحرير اليمن من ميليشيا الانقلاب الحوثية المدعومة من إيران.

ونقل موقع سبتمبر نت عن الخلاسي قوله: “إن معارك الجيش صعبة نظرًا لوعورة التضاريس، إلا أنه استطاع التغلب عليها وأحرز تقدمات كبيرة على مختلف الجبهات، متابعًا: إن أبناء صعدة تواقون للحرية وكثير منهم موجودون في جبهاتها وعانوا أكثر من غيرهم والحوثي لا يمثلهم فلدينا تواصل مع الكثير في الداخل والكل مستعد للانضمام إلى صفوف الشرعية.   

واستكمل مدير أمن صعدة: لدينا تقدم على مستوى المحاور القتالية في المحافظة وأصبحت قوات الجيش تسيطر سيطرة نارية على مركز المديرية كما أصبحت مدفعية الجيش تدك أوكارهم في مران، وهناك تقدمات في مديرية رازح وأصبحت مديرية الظاهر تحت سلطة الشرعية.



إقراء أيضاً