قوات العمالقة ترفع صور الرئيس هادي في الحديدة.. وناشطة سياسية جنوبية تكشف عن المكان الحقيقي الذي يتواجد فيه "الإنتقالي" حالياً (صور+ تفاصيل)

صدى اليمن_متابعات
2018-09-10 | منذ 2 شهر    قراءة: 532

رداً على إدعاءات وأكاذيب،  ما يسمى المجلس الإنتقالي الجنوبي، بأن من يقاتل مليشيات الحوثي الإنقلابية، في الساحل الغربي، هي قوات تابعة له،جدد أبطال قوات الجيش الوطني، ممثلة بألوية العمالقة،التأكيد بأنهم يقاتلون ضمن قوات الجيش الوطني، تحت قيادة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة، على أطقمهم ومدرعاتهم العسكرية،وواصلوا رفع صور الرئيس هادي على أطقمهم ومدرعاتهم العسكرية. 


وفي رداً آخر ، على تلك الإدعاءات الكاذبة التي يطلقها مجلس عيدروس الزبيدي ، قالت الناشط السياسي الجنوبية، شفاء الناصر عبدالرحمن  في منشور لها على صفحتها بموقع فيسبوك، رصده " المنارة نت " اليوم " ما في شيء إسمه إنتقالي أو جنوب في معركة تحرير الحديدة،هناك آلوية العمالقة وكتائب المحضار، والجميع يمنيون في نظر التحالف والمجتمع الإقليمي والدولي".
وأضافت " الجميع يدينون بالولاء المطلق لولي الأمر  الرئيس هادي وللشرعية الدستورية ،ويأتمرون بأمرها".
وأردفت "الناصر" في سياق منشورها الذي رصده " المنارة نت "  :الجميع، قادة وأفراد متحدون في خندق الدفاع عن اليمن وإستعادة الدولة وهزيمة الإنقلاب ".
وأكدت أن "ما تبقى من مزاعم ليست سوى إشاعات واكاذيب وترويج رخيص لمن أحترقت أوراقهم وتلاشت أحلامهم ،ولا حس لهم ولا وجود غير على مواقع التواصل الإجتماعي ".
وتابعت الناشطة السياسية "شفاء الناصر" : الجميع يسطرون أروع الملاحم البطولية .. وهدفهم عودة الحديدة إلى حضن الدولة والجمهورية.



إقراء أيضاً