الداخلية: سنضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه زعزعة أمن واستقرار المحافظات المحررة.

صدى اليمن_متابعات
2018-08-09 | منذ 2 أسبوع    قراءة: 140

 قال وكيل أول وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود إن الجهات الأمنية بمحافظة مأرب تعاملت بحزم وبيد من حديد ضد العصابة الإجرامية التي اعتدت على إحدى النقاط التابعة للحزام الأمني للمحافظة. وقال بن عبود في مداخله له مع قناة سهيل أنه تم القضاء على عدد من أفراد العصابة وتم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى الهيئة والأسر

ى إلى إدارة أمن المحافظة، مؤكدا على رفع جاهزية الأجهزة الأمنية عقب الحادثة الإجرامية. وأضاف الوكيل أن العصابة المسلحة الإجرامية الخارجة عن النظام والقانون قتلت قائد النقطة وعدد من مساعديه وجرحت آخرين من أفرادها، مشيرا إلى أن اللجنة الأمنية بالمحافظة شكلت لجنة للتحقيق حول أسباب الاعتداء ودوافع العصابة الإجرامية.

وأشاد الوكيل بن عبود بدور الأجهزة الأمنية بمأرب خاصة والمحافظات المحررة بشكل عام، والتي تقوم بواجبها في الحفاظ على الأمن والاستقرار والسكينة العامة والسلم الاجتماعي وأرواح وممتلكات المواطنين، وردع من تسول له نفسه زعزعة الأمن في كل المحافظات المحررة.

وشدد وكيل أول وزارة الداخلية على ضرورة تعامل الأجهزة الأمنية بصرامة وبيد من حديد لبسط نفوذ الدولة وعدم السماح لأي مجرم او خارج عن النظام والقانون ان يعبث بالأمن والاستقرار بالمحافظات المحررة، داعيا المواطنين الى التعاون مع الأجهزة الأمنية واليقظة من اختراق الخلايا التخريبية والانقلابية باعتبارهم رجل الأمن الأول.



إقراء أيضاً