الولايات المتحدة تحذر ألمانيا وفرنسا وبريطانيا من محاولات تجاهل العقوبات المفروضة على إيران

صدى اليمن_متابعات
2018-07-31 | منذ 4 شهر    قراءة: 100

 وجه أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي من الحزب الجمهوري رسائل إلى سفارات كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا في الولايات المتحدة حذروها فيها من تجاهل العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران.
 
وكتب موقع "t-online.de" أن الرسائل التي وقعها أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي تيد كروز وماركو روبيو وتون كوتن وآخرون تم إرسالها إلى السفارات الخميس الماضي.
 
وتشدد هذه الرسائل على أن العقوبات الأمريكية ليست قرارا حكوميا فحسب، بل "إنها ناجمة عن القوانين الفدرالية التي اتخذها الكونغرس الأمريكي".
 
وجاء في الرسالة: "نكتب لدعوتكم إلى مراعاة كل العقوبات الأمريكية، والإشارة إلى أن محاولاتكم لتجنب مراعاة القوانين الأمريكية أو تقويضها سوف تثير قلقا خاصا لدينا".
 
كما أشار مؤلفو الرسالة إلى أن العقوبات تعد سياسة متعمدة وطويلة الأجل للولايات المتحدة، وأن محاولات تجاهلها من جانب البلدان الأوروبية ستؤدي إلى عواقب.
 
وأضافوا إن كل محاولة لتجاهل (العقوبات) أو تقويضها يمكن أن تؤدي إلى أعمال من جانب الكونغرس بالتعاون مع الحكومة الأمريكية.
 
وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الـ8 من مايو الماضي انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي مع إيران الذي توصلت إليه السداسية الدولية (روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا) عام 2015، وعن نيته لاستئناف كل العقوبات ضد إيران، بما فيها العقوبات ضد الدول الأخرى التي تتعاون مع طهران.
 
من جهتها قالت الدول الأوروبية إنها تنوي مراعاة شروط الاتفاق النووي مع إيران.
 
المصدر: نوفوستي