ميسي يغادر المونديال بخفي حنين وبرأس مطأطأة .

صدى اليمن_متابعات
2018-06-30 | منذ 5 شهر    قراءة: 117

انتهى حلم ميسي بالتتويج مع الارجنتين بلقب كأس العالم مرة أخرى بنهاية حزينة وربما أسوء من نهايات بطولات التانغو الثلاث الماضية سواء في كأس العالم أو الكوبا ، حيث غادرت التانغو البطولة من دورها الثاني بعدما سقطت أمام فرنسا بثلاثة اهداف مقابل اربعة .

غادر ميسي البطولة وهو برأس مطأطأة بعدما فشل في أن يفعل المستحيل ويقود بلاده لربع النهائي ، حيث لم يتمكن من تسجيل أي هدف في المباراة ليواصل مرة أخرى فشله في التسجيل في الادوار الاقصائية بالمونديال ، حيث لم يسبق له أن سجل فيها .

لاشك بأن ميسي حلم كثيرا برفع الكأس الغالية ولكن الحلم وحده لايكفي لتحقيق هذا اللقب ، فقبل أن تحلم بالبطولة يجب أن تعمل وتصنع فريقا قويا وتشكيلة متجانسة لا أحد فوق الآخر ،ولكن ذلك لم يحدث لذا النهاية ليت مفاجئه وكما كانت متوقعة .